اخبار دانشکده

درباره كلية العرفان

بدأت كلية العرفان فعاليتها ككلية مستقلة منذ عام 2016. وقبل هذا التأريخ كانت هناك مجموعة بعنوان “التصوف والعرفان الإسلامي” تمارس نشاطها كإحدى مجموعات كلية المذاهب الإسلامية.

وترتكز فعاليات كلية العرفان حول الدراسات المعنية بالتصوف والعرفان الإسلامي بالإضافة إلى مجال دراسات الأديان على نطاق محدود. وتتم في هذه الكلية دراسة العرفان الإسلامي بفرعيه النظري والعملي، وفرق التصوف في الإسلام منذ القرون الأولى وحتى الزمن المعاصر. وتشمل الدراسة أيضاً المشاريع والأفكار العرفانية لأهل البيت (ع)، وكذلك إحياء النسخ المخطوطة المدونة في العصور المختلفة حول العرفان الإسلامي في إطار الرسائل العلمية وفقاً لاختيار الطلاب.

وتنعقد في هذه الكلية لقاءات علمية بشكل مبرمج ووفق جداول زمنية معينة تتطرق للمواضيع المرتبطة بالعرفان الإسلامي وعلاقة الأديان بالعرفان. ويعد “الإتحاد الطلابي للعرفان” من الإتحادات الطلابية الناشطة في هذه الكلية، ويعقد هذا الإتحاد لقاءات علمية وبصورة مستمرة في الكلية.

ويكتسب خريجو هذه الكلية القدرة على إجراء البحوث والدراسات في المجالات الكلامية والفلسفية والعرفانية، كما تتوفر لهم فرص التدريس في فروع وتخصصات المعارف والإلهيات الإسلامية كأساتذة أعضاء في الهيئة العلمية أو أساتذة مدعوين.

وتتناول الدراسة في الكلية مواضيع ذات محتوى وأبعاد عرفانية تربوية، قادرة على إحداث نقلة نوعية في رؤية الطلاب إلى أنفسهم من جانب، والعالم المحيط بهم من جانب آخر، حيث تتضمن المناهج الدراسية في هذه الكلية مقررات يمكن لها أن تؤثر في نقل الرؤية العرفانية بالنسبة للقرآن الكريم والدين والمجتمع والفرد إلى الطالب، وترفع مستوى قابلياته الشخصية في المجتمع، وهذا ما يساهم بطبيعة الحال في أن يكون الإنسان أكثر صبراً وهدوءاً في مواجهة المشاكل والصعاب ويبعث فيه روح التفاؤل والأمل.

ومن هذا المنطلق، يأتي الهدف المنشود للدراسة في كلية العرفان، في تأهيل وإعداد باحثين تتوفر لديهم القدرات العلمية والروح الخلاقة لتعزيز الفكر العرفاني، وتأصيل القيم والمبادئ الدينية، والإبداع في المجالات الثقافية المتنوعة على صعيد الحوار بين الأديان والسلام العالمي.

وتقبل هذه الكلية في الوقت الحاضر طلبات المتقدمين للدراسة في فرع “التصوف والعرفان الإسلامي” وفرع “العرفان الإسلامي وفكر الإمام الخميني” في مرحلة الدكتوراه. كما تقبل الكلية طلبات المتقدمين في فرع: “الأديان والعرفان” وفرع “التصوف والعرفان الإسلامي” في مرحلة الماجستير. وتتم الدراسة في هذه الكلية باللغات الفارسية والعربية والإنجليزية.

وباستثناء الدراسة في فرع “التصوف والعرفان الإسلامي” في مرحلة الماجستير التي تتم بشكل حضوري وإفتراضي (التعليم عبر وسائط الإتصال الإلكترونية)، فإن الدراسة في سائر الفروع الأخرى للكلية تجرى بشكل حضوري فقط. كما ويمكن الدراسة أيضاً في فروع مرحلة الدكتوراه بهذه الكلية بنظام المقترح البحثي، حيث يقوم الطالب بإعداد خطة بحثية بالتواصل والإستشارة مع الأساتذة المشرفين بشكل حضوري أو افتراضي وفقاً لتقييم الأساتذة المشرفين، ثم يكمل الطالب الرسالة العلمية.

وتختلف إجراءات قبول الطلاب غير الإيرانيين المتقدمين للدراسة في هذه الكلية عن الإجراءات الخاصة بحاملي الجنسية الإيرانية، فالطلاب الذين يحملون الجنسية الإيرانية تجرى لهم عملية إختبار للقبول في الكلية، أما غير الإيرانيين فيتم قبولهم في الكلية والدراسة في الفرع المطلوب بعد إرسال الوثائق اللازمة من دون إجراء إختبار. ويتم قبول طلبات المتقدمين للدراسة بهذه الكلية في مرحلتي الماجستير والدكتوراه بعد دراسة الطلبات في الهيئة العلمية ومراجعة السيرة الذاتية للمتقدم ومستوى اهتمامه بهذا المجال و…، ومن ثم إعلامه بالموافقة على الطلب أو عدم الموافقة. وفي صورة الموافقة على طلب المتقدم للدراسة، يمكنه البدء بالدراسة في الكلية بعد تقديم الوثائق المطلوبة.

وتضم كلية العرفان في الوقت الحاضر قسمين علميين هما قسم “العرفان الإسلامي” وقسم “الأديان والعرفان”. ويشتمل قسم “العرفان الإسلامي” على فرعين هما فرع “التصوف والعرفان الإسلامي” وفرع “العرفان الإسلامي وفكر الإمام الخميني”. كما إن قسم “الأديان والعرفان” يشتمل في الوقت الحاضر فرعاً واحداً هو فرع “الأديان والعرفان”.

عميد كلية العرفان هو الدكتور “مصطفى فرهودي”. ويترأس قسم العرفان الإسلامي الدكتور “أمير جوان آراسته”. كما يترأس قسم الأديان والعرفان الدكتور “مصطفى فرهودي”.

تقویم آموزشی

تاریخ شروع
تاریخ پایان

الأحداث القادمة

الأقسام

اعضای هیئت علمی